إنتبهوا من الـ "واي فاي" أيها الرجال!

إنتبهوا من الـ "واي فاي" أيها الرجال!
إنتبهوا من الـ "واي فاي" أيها الرجال!
أظهرت دراسة جديدة، أشرف عليها أطباء وخبراء يونانيون، أن الهواتف الذكية المتصلة بشبكات الإنترنت اللاسلكي (واي فاي) لها تأثير سلبي وضار على خصوبة الرجال، وقد تؤدي إلى العقم.

وأوضحت الدراسة أن الموجات الكهرومغناطيسية الناجمة عن شبكات "الواي فاي"، تخفض نسبة الحيوانات المنوية عند الرجال، ويكون تأثير الهواتف الذكية قويا عندما توضع في جيوب السراويل، وفق موقع "نيوز توك بي زي" النيوزيلندي.


وشارك في الدراسة 51 رجلا أخذت منهم عينات من السائل المنوي، جرى تقسيمها إلى 3 مجموعات، المجموعة الأولى لم تتعرض خلال ساعات لأي موجات كهرومغناطيسية، والثانية تعرضت لقدر بسيط، أما الثالثة فتم تعريضها لجرعات عادية ناجمة عن وضع الهواتف الذكية في جيوب السروايل أو على الحزام.

ولوحظ بعد مرور 60 دقيقة، أن معدلات حركة الحيوانات المنوية في جميع الفئات الثلاث كانت متشابهة، وعقب ساعتين من التعرض للموجات الكهرومغناطيسية، كان معدل الحركة للمجموعة الثانية 44.9 في المئة، بينما نسبة الحركة عند المجموعة الثالثة 26.4 في المئة فقط، مقارنة بنسبة 53.3 في المئة للفئة التي لم تتعرض بتاتا لأي موجات (أي الأولى).

وعقب انتهاء 24 ساعة، كان معدل موت الحيوانات المنوية في المجموعة الأولى 8.4 في المئة، والمجموعة الثانية 18.2 في المئة، أما في المجموعة المكشوفة على الموجات الكهرومغناطيسية فبلغ معدل موت الحيوانات المنوية 23.3 في المئة.

وإلى ذلك، تتوقع منظمة الصحة العالمية أن يكون العقم عند الذكور والإناث، ثالث أخطر الأمراض إنتشارا بعد السرطان وأمراض القلب والأوعية الدموية، في القرن الحادي والعشرين.

التالى لعبة السباقات المُنتظرة GRID Autosport متاحة الآن للتسجيل التجريبي في أندرويد