أهم أرقام الأسبوع من ملاعب العالم

أحداث حافلة شهدها الأسبوع الكروى الماضى على مستوى، والتى يأتى على رأسها فوز برشلونة على ريال مدريد بثلاثية فى لقاء الكلاسيكو، والذى أقيم على ملعب "سانتياجو برنابيو" فى الجولة الـ17 من الليجا السبت الماضي، واستعرض موقع الاتحاد الدولى لكرة القدم"فيفا" أهم وأبرز الأرقام التى وقعت خلال الأسبوع من ملاعب العالم، كالتالى : 

526 هدفاً مع فريق واحد ضمن الدوريات الخمس الكُبرى في أوروبا هو السجل الذي تمكن به ليونيل ميسي، في ظهوره الـ608 بقميص برشلونة، من كسر الرقم الذي ظل بحوزة جيرد مولر نجم بايرن موينخ الألمانى على مدى عقود طويلة، منذ تسجيله 525 هدفاً خلال 572 مباراة في جميع المسابقات مع بايرن ميونيخ). وخلال الثلاثية النظيفة التي منحت برشلونة فوزه الثالث على التوالي في عقر دار ريال مدريد ضمن منافسات الدوري الأسباني للمرة الأولى في تاريخه، ونجح الأرجنتيني ابن الثلاثين ربيعاً في تحقيق رقمين قياسيين أيضاً عندما رفع رصيده إلى 25 هدفاً و13 تمريرة حاسمة في الكلاسيكو.

ليونيل ميسى
ليونيل ميسى

168 سنتيمتراً هي القامة التي تجعل من نجولو كانتي لاعب تشيلسي الإنجليزي أقصر لاعب فرنسي منذ 30 عاماً، علماً أن لاعب وسط البلوز أقصر قليلاً من ديدييه ديشامب (169 سم) وفرانك ريبيري (170 سم) اللذين سبق لهما الفوز بهذا "اللقب"، لكنه أطول من آلان جيريس (163 سم) الذي فاز بلقبه الثالث في 1987.

نجولو كانتى
نجولو كانتى

150 انتصاراً في الدوري الأسترالي للمحترفين هو الرقم القياسي الذي حققه ميلبورن فيكتوري، عندما وصل إلى هذا الإنجاز التاريخي بتغلبه على غريمه التقليدي ميلبورن سيتي، فبينما كانت موقعة ديربي مدينة ميلبورن تسير في طريقها نحو التعادل السلبي لأول مرة منذ أكثر من أربع سنوات، سجّل مارك ميليجان هدفاً قاتلاً من نقطة الجزاء في الدقيقة 95 وثلاث ثوان، ليصبح فيكتوري أول نادٍ يبلغ 150 انتصاراً في هذا الدوري، متفوقاً على أقرب منافسيه بريسباين رور (147 فوزاً).

116 هدفاً مع نابولي هو الإنجاز الذي تمكن به ماريك هامسيك من تحطيم رقم دييجو مارادونا ليصبح أفضل هداف في تاريخ النادي، فبعد صيامه عن التسجيل على مدى 13 مباراة في جميع المسابقات، سجّل السلوفاكي البالغ من العمر 30 عاماً في مواجهتين متتاليتين ليُحرز رقماً قياسياً جديداً، رغم أن متوسط أهدافه للمباراة الواحدة (0.24) أسوأ من بقية الهدافين المصنفين ضمن العشرة الأوائل: دريس ميرتينس (0.40)، وأتيلا سالوسترو (0.41)، وخوسيه ألتافيني (0.41)، وكاريكا (0.43)، ومارادونا (0.44)، وجيوسيبي سافولدي (0.47)، وأنطونيو فوياك (0.53)، وجونزالو هيجواين (0.61) وإدينسون كافاني (0.75).

هامسيك
هامسيك

85 مركزاً هي القفزة التي حققتها فلسطين في التصنيف العالمي للاتحاد الدولي "الفيفا" خلال ثلاث سنوات ونصف فقط لتبلغ أفضل مرتبة لها في التاريخ. فقد وصل الفلسطينيون إلى المركز 80 بعدما كانوا في المرتبة 165 في مايو/أيار 2014، خلف منتخبات مثل أروبا وبنجلاديش وباكستان – التي تحتل الآن المراكز 179 و197 و201 على التوالي.

19 هدفاً متتالياً هو سجل ينس تورنسترا على ملعب فريقه في الدوري الهولندي الممتاز، ليعادل الرقم القياسي المسجل في تاريخ المسابقة منذ 61 عاماً، علماً أن آخر مرة وجد فيها لاعب فيينورد طريقه إلى المرمى خارج روتردام كانت في ملعب أياكس قبل عامين تقريباً. وعلى نحو مماثل، كان مهاجم هارليم السابق يوب بوكلينج، قد أحرز 19 هدفاً متتالياً في هارليم ستاديون بين 1978 و1981.

يينس تورنسترا
يينس تورنسترا

6 تمريرات حاسمة قدّمها سيزار أزبيليكويتا لمواطنه ألفارو موراتا في الدوري الإنجليزي الممتاز خلال موسم 2017-2018 وهو رقم قياسي على صعيد نادي تشيلسي، حيث يشترك فيه الإسباني مع فرانك لامبارد الذي كان قد صنع لديدييه دروجبا نفس العدد من الأهداف في موسم 2009-2010 شأنه في ذلك شأن سيسك فابريجاس مع دييجو كوستا في منافسات 2014-2015. كما استفاد تشيلسي من 20 هدفاً بنكهة أسبانية هذا الموسم، وهو رقم قياسي أوروبي يشترك فيه مع ريال سوسيداد.

الفارو موراتا
الفارو موراتا

6 أهداف في أربع مباريات هو سجل أبدولاي ديابي الذي ساعد به نادي كلوب بروج في الحفاظ على سجله دون هزيمة على مدى عشر مباريات. وقد سجّل بروج 53 هدفاً حتى الآن في الدوري البلجيكي الممتاز هذا الموسم، وهو ما يقل بثلاثة أهداف فقط عن حصيلة الفريق في موسم 2016-2017 بأكمله.

3 ألقاب متتالية في دوري هايتي كانت من نصيب لي كاب بعدما غاب الكأس عن المدينة طيلة 23 موسماً متتالياً. فقد اعتلى فريق جمعية كابواز الرياضية عرش المنافسة لأول مرة منذ 20 عاماً ليسير بذلك على خطى جاريه فيكا وريل هوب.

السابق جورماهيا الكيني يتقدم بالهدف الثاني في شباك الزمالك بالكونفدرالية
التالى رد فعل جماهير الأهلي بعد هزيمة الزمالك أمام جورماهيا