ماهي السوسيولوجيا و انواعها

محتويات

كثرًا ما توجهنا في الحياة بعض المصطلحات التي نستغربها ولكن بنظرة فاحصة أو بعملية بحث بسيطة نستطيع بسهولة التعرف على مفهوم المصطلح وما ينوه عنه، وما يقوم بالتعريف عنه، وواحد من تلك المصطلحات هو مصطلح سوسيولوجيا.

ما معنى السوسيولوجيا

لغويًا فإن كلمة سوسيولوجيا هى كلمة سوشيولوجي وهى مشتقة من كلمتين الأولى بمعنى مجتمع، أما الثانية فتعني دراسة وبذلك فسوسيولوجيا تعني دراسة المجتمعات الإنسانية وكذلك المجموعات البشرية والظواهر الاجتماعية.

سوسيولوجيا اصطلاحًا هى كلمة نظيرة لعلم الاجتماع وقد قام بإطلاقها واستخدامها العالم أوجست كوم، حيث كان يستخدمها كبديل لكلمة علم الاجتماع، لذا فالسوسيولوجيا هى علم الاجتماع أو السوشيولوجي وهو واحد من العلوم التي عرفها الإنسان منذ القدم ويقوم على دراسة القوانين والمجتمعات وكذلك يقوم بدراسة التغيرات والتطورات التي تؤثر على المجتمع والتنبؤ باتجاه تلك التغيرات.

هذا النوع من العلوم يعمل على دراسة الإنسان بشكل غير منفرد إذ يقوم بدراسته في مجموعات، كما يقوم خلال ذلك بدراسة التفاعلات الإنسانية والاجتماعية والسلوكيات المجتمعية.

من اهتمامات علم الاجتماع  أو السوسيولوجيا دراسة أسباب التغيرات في السلوكيات وكذلك أصول الدول من الناحية السياسية والقانونية.

وفقًا لمفاهيم العلماء فإن العلوم الاجتماعية يجب أن لا تكون قاصرة على الدراسات النظرية، وإنما يجب أن يصاحبها دراسات ميدانية تجريبية وساهم في هذا التطوير دخول مفهوم السوسيولوجيا الذي صب المزيد من الاهتمام على النواحي التجريبية والمعرفية في المجتمعات.

أنواع السوسيولوجيا

هناك أكثر من نوع من أنواع السوسيولوجيا وهي :

سوسيولوجيا الجسد

-دراسات الجسد في علوم الاجتماع هي بشكل عام نوع من الدراسات الجديدة والمستحدثة، وتعتمد هذه الدراسة على شقين، الشق الأول الواقع الاجتماعي يناء على أن الجسد منتج اجتماعي، أما الشق الثاني هو الأنثروبولوجي حيث أن الحياة الإنسانية متعلقة بالجسد.

-الجسد بالرغم من أنه منتج اجتماعي إلا أنه في الأساس يعتمد على الطبيعية الفيزيائية.

-من وجهة النظر في السوسيولوجيا فإن الإنسان لا يملك الجسد ولا الجسد حر، فالجسد هو مجرد حامل للثقافة.

سوسيولوجيا المعرفة

يعتبر أهم ما يميز الإنسان هو قدرته على إنتاج الثقافة، فالثقافة من وجهة النظر السوسيولوجية تحتاج إلى عدد من الاتجاهات منها الاتجاه الأدبي والمسرحي والفني و الأنثروبولوجي فالثقافة هى حاضر ومستقبل بترتب احدهما على الآخر.

في الثقافة يتم البحث في المقولات التي جمعها الفلاسفة وكذلك الرحالة في القرون أو العصور الماضية وضع التعليقات عليها.

كان للعديد من العلماء والمؤرخين اهتمامات كبيرة بسوسيولوجيا المعرفة، فمنهم ثورستين فبلن الذي اهتم بسوسيوولوجيا المعرفة في الولايات المتحدة وكان ذلك من خلال دراسة العلاقات بين الجماعات الاجتماعية والمؤسسات، وأيضًا كان للألمان اهتماماتهم بسوسيولوجيا المعرفة، وهناك أتباع دوركايم الذين اهتموا بدراسة سوسيولوجيا المعرفة مما ساهم في تقديم مجموعة من الدراسات القوية حول سوسيولوجيا المعرفة في الحضارة الإغريقية وبعض الحضارات والمجتمعات الأخرى.

سوسيولوجيا الثقافة

تمثل الثقافة واحدة من الأجزاء الهامة في تكوين الإنسان كما أنها جزء لا يمكن فصله عن الإنسان في أي مكان، وربما تعود أهمية الثقافة إلى أنها تساعد على التعرف على التغير في الممارسات الثقافية التي تخص واحد من المجتمعات، وتمثل السوسيولوجيا الثقافية المنهج والمفاهيم التي تساعد في التعرف على كيف يمكن أن يقوم الاشخاص المعاصرين بالإبداع، وكيف تختلف اللهجات واللغات أو ما يعرف باختلاف الألسن

تطور علم الاجتماع أو السوسيولوجيا

علم الاجتماع أو السوسيولوجيا واحد من العلوم القديمة ويعود تأسيسه إلى العالم المسلم ابن خلدون، إلا أن ظهوره كشكل علم أكاديمي متكامل نوعًا ما كان في القرن التاسع عشر، حيث بدأ العلماء في محاولة معرفة وتفسير أسباب التغيرات التي طرأت على المجموعات الإجتماعية والتعرف على أسباب التفكك الكبير للمجتمعات في محاولة للوصول لطريقة للتغلب على ذلك.

كان أو ل ظهور لمصطلح سوسيولوجي على يد العالم أوجست كونت وكان كونت يسعى إلى حلم خاص به حيث يستطيع توحيد مجموعة من العلوم المهتمة بالدراسات الإنسانية مثل الفلسفة والتاريخ وعلم النفس والإقتصاد، أما تخصيص اقسام مستقلة لدراسة علم الاجتماع فكانت في الولايات المتحدة في عام 1892، أما في الجامعات الأوروبية فبدأ في عام 1895 في جامعة بوردو وتتابع ظهور أقسام لعلم الاجتماع في باقي الجامعات الأوروبية في المملكة المتحدة وألمانيا و بولندا وغيرها من جامعات أوروبا.

كانت دراسة علم الاجتماع حتى بداية القرن التاسع عشر هى دراسة أكاديمية ونظرية بشكل كبير ولكن مع بداية القرن التاسع عشر ظهر التوجه التجريبي وأصبح أحد اهم وجوه علم الإجتماعي كعلم تجريبي، حيث الاهتمام بدراسة السلوكيات والمؤسسات وكذلك السياسة والاقتصاد والدين والتنظيمات والتفاعلات.

عناصر أو مكونات علم الاجتماع أو السوسيولوجيا

-المجتمع والذي يتم تحديده بناء على مجموعة من المقومات هى أرض محددة، وسكان، وعلاقات تاريحية أو استمرارية، واكتفاء ذاتي.
-الثقافة والتي تتمتع بمجموعة من الخصائص هى العمومية، والاكتساب بالتعلم، والرمزية والتجريد.
-البناء الاجتماعي والذي يمثل نوعًا من العلاقات المستقرة عبر الزمن.
-النظام الاجتماعي وهو عبارة عن مجموعة من الأدوار في مجال معين كلها في إطار اجتماعي.
-العمليات الاجتماعية والتي تمثل نوعًا من التفاعلات التي تتسبب في تغيرات ديناميكية.
-والنسق الاجتماعي والتي تمثل عناصر المجموعة التي يؤدي كل منها عملها.
-السوسيولوجيا هى مصطلح من المصطلحات المستجدة التي تعبر عن علم الاجتماع والتي استحدثها العلماء ولكنها في النهاية هى دراسات اجتماعية أكاديمية تجريبية عن العلاقات والتغيرات والتوقعات والتنبؤات.

التالى ما هو دعاء اخر ساعة من يوم الجمعة وفضله