بدء عبور الشاحنات الأردنية والعراقية إلى البلدين

بدء عبور الشاحنات الأردنية والعراقية إلى البلدين
بدء عبور الشاحنات الأردنية والعراقية إلى البلدين

السبت 2 شباط 4:42 2019

 

مرايا – بدأت مساء اليوم السبت الشاحنات الأردنية والعراقية بالعبور إلى حدود البلدين.

وكان صدر في ختام مباحثات رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز مع نظيره العراقي الدكتور عادل عبدالمهدي، وبحضور وزراء ومسؤولين من الجانبين وسفيري البلدين اليوم السبت، في المنطقة الحدودية المشتركة البيان المشترك التالي: تأكيداً على العلاقات الاخوية الاستراتيجية التي تربط المملكة الأردنية الهاشمية وجمهورية العراق، وتتويجاً للزيارة التاريخية التي قام بها جلالة الملك عبد الله الثاني ابن الحسين حفظه الله إلى بغداد بتاريخ 14 كانون الثاني 2018، وللبناء على النتائج الإيجابية لزيارة فخامة الرئيس برهم صالح رئيس جمهورية العراق إلى عمان بتاريخ 15 تشرين الثاني 2018.

ومتابعة للنتائج الايجابية لزيارة العمل الرسمية لدولة رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز إلى بغداد بتاريخ 29 كانون الأول 2018 ولقائه الهام بدولة رئيس وزراء جمهورية العراق الدكتور عادل عبد المهدي، وزيارة معالي السيد فؤاد حسين نائب رئيس الوزراء للشؤون الاقتصادية ووزير المالية العراقي الى عمان بتاريخ 19 كانون الأول 2018، وكذلك زيارة نائب رئيس الوزراء الاردني الدكتور رجائي المعشر إلى بغداد بتاريخ 28 كانون الثاني 2019 على رأس وفد مكون من ثمانية وزراء أردنيين، عقد الجانبان الاردني برئاسة رئيس الوزراء الدكتور عمر الرزاز والعراقي برئاسة رئيس مجلس الوزراء الدكتور عادل عبدالمهدي هذا اليوم السبت الموافق 2 شباط 2019 بحضور الوزراء والمسؤولين من الجانبين في المنطقة الحدودية بين الكرامة وطريبيل اجتماعا هاماً للإعلان عن مرحلة جديدة قوامها تعزيز التعاون بين البلدين الشقيقين في مختلف المجالات. كما يأتي هذا الإعلان تأكيداً على عمق العلاقات الاقتصاديّة بين البلدين والذي سينعكس ايجابا على الازدهار والرخاء للشعبين الأردني والعراقي، ويؤكد على رسالة هامة مفادها أنّ العراق كان وسيبقى منارة للحضارة الانسانية ويمارسُ دورَه الرياديّ والطبيعيّ في طليعة دول الإقليم لمواصلة مسيرته في البناء والتقدم، وبما يخدم تطلعات شعبه نحو الرخاء والازدهار.

واثنى الجانب العراقي على التعاون الكبير الذي ابدته الجهات المعنية في الاردن في الحفاظ على الآثار التاريخية العراقية ذات الاهمية البالغة للثقافة والحضارة العراقية العريقة والتي تعرضت لمحاولات تهريبها الى خارج العراق وتم ضبطها في المراكز الحدودية من خلال الأجهزة المعنية في الأردن، حيث لم يتوانَ الأردن عن إعادة نحو 1376 قطعة أثرية أصليّة إلى العراق؛ منها 1200 قطعة كانت قد سُرِقَت من المتاحف والمواقع الأثرية في أرجاء العراق لتعود اليوم إلى موطنها ومكانها الأصليّ في العراق مهد الحضارات الإنسانيّة، وذلك انطلاقاً من دوره الحضاريّ في الحفاظ على الطابع الفنيّ والثقافيّ للحضارات العراقيّة.

ان حفاظ الأردن على هذه الآثار واعادتها الى الشعب العراقي ما هو الا دلالة على حرص الأردن واهتمامه بالموروث الفني والثقافي للشعب العراقي.

وكثمرة للجهود المبذولة من كلا الجانبين، تمّ التوافق على ما يلي: في قطاع النقل، قرّرت الحكومة الأردنية إعفاء البضائع العراقية المستوردة عن طريق ميناء العقبة من (75%) من الرسوم التي تتقاضاها سلطة منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، بحيث يصبح المبلغ الذي يدفعه المستورد العراقي هو نسبة (25%) من رسوم المناولة.

كما توافق الجانبان على توقيع اتفاق تجاري ما بين الملكية الأردنيّة والخطوط الجويّة العراقيّة في مجال (الرمز المشترك) (Code Share) لتمكين المسافرين على خطوط الطيران العراقي من الوصول إلى وجهات عالمية مختلفة، وكذلك التدريب والتعاون في مجالات الطيران والنقل الجوي وتبادل الخبرات في مجال الأرصاد الجوية والموانئ. كما تقرر البدء بالعمل بآلية النقل Door to Door للسلع والبضائع والمنتجات النفطية بين البلدين بدءاً من اليوم الموافق 2/2/2019، بحيث يتّم التسهيل على الصناعيين والتجّار ورجال الأعمال في كلا البلدين نقل سلعهم وبضائعهم من العراق إلى الأردن والعكس بكلفٍ أقل ومددٍ زمنية أقصر لتسهيل عملية التبادل التجاريّ، وذلك بحسب الآليات التي تمّ التوافق عليها بين وزارتيّ النقل الأردنية والعراقية، مما يوفّر آلاف فرص العمل من خلال المنشآت التجارية المساندة التي ستنشأ لخدمة هذه الحركة الكثيفة.

أما في القطاع المالي فقد تمّ التوافق على المبادئ العامة لتسوية القضايا العالقة والمبالغ الماليّة المطلوبة من كلّ طرفٍ للآخر، وتشكيل لجنة فنيّة تقدم حلولا توافقية نهائية مقترحة للملفات المالية العالقة بين البلدين.

أمّا في قطاع الطاقة، ونظراً لحاجة الجانب العراقي للطاقة الكهربائية، فقد تمّ التوافق على أن يقوم الجانب الأردني بتزويد الجانب العراقيّ بالكهرباء من خلال الربط الكهربائيّ. كما اتفق الطرفان على أن يتم المباشرة في الدراسات الفنية وتأمين التمويل اللازم ليبدأ تنفيذ المشروع خلال ثلاثة اشهر، ومن المتوقع أن يبدأ الاردن بتصدير الكهرباء الى العراق خلال أقل من عامين.

السابق وفاة فلسطينيين أحدهما ضابط شرطة داخل نفق قرب حدود غزة مع مصر
التالى محاولات الانتحار في العالم تزداد سنة بعد أخرى