نداء تونس: أصحاب مبادرة ''لم الشمل'' يقررون إلغاء كلّ قرارات التجميد والإقصاء بالحزب

نداء تونس: أصحاب مبادرة ''لم الشمل'' يقررون إلغاء كلّ قرارات التجميد والإقصاء بالحزب
نداء تونس: أصحاب مبادرة ''لم الشمل'' يقررون إلغاء كلّ قرارات التجميد والإقصاء بالحزب
نداء تونس: أصحاب مبادرة ''لم الشمل'' يقررون إلغاء كلّ قرارات التجميد والإقصاء بالحزب

نشر في الشروق يوم 28 - 02 - 2019

2044574
أعلن أصحاب ما يسمى بمبادرة "لم الشمل" بحركة نداء تونس، اليوم الخميس، في بيان صدر عقب اجتماع عقدوه بالعاصمة، عن قرارهم ب"إلغاء كلّ قرارات التجميد والإقصاء التي طالت عناصر القيادة الأصلية للحزب وأغلب مسؤوليه ومناضليه وطنيّا وجهويّا ومحليّا، باعتبار أن الهيئة السياسية للحزب منتهية الصلاحيّة".
كما أعلن المجتمعون، وهم أعضاء في المكتب التنفيذي والمجلس الوطني للحركة ومسؤولين في الجهات والإطارات، عن قرارهم ب"عودة كلّ الغاضبين والمغادرين لرحاب الحركة في سابق وضعيّاتهم"، ودعوا نساء الحركة إلى تنظيم اجتماع لما أسموه "حرائر النّداء" الأسبوع المقبل.
من جهة أخرى حذّر المجتمعون، في بيانهم الذي حمل إسم "بيان لمّ الشّمل 4"، الهيئة السياسية للحزب من " مغبّة مواصلة الخرق السّافر للقانون والاستخفاف بالإرادة الجماعية للندائيّات والندائيّين".
كما قرروا "تكوين وفد من المكتب التنفيذي للتباحث مع لجنة إعداد المؤتمر المقبل للحزب حول أفضل الظروف لإنجاز المؤتمر الديمقراطي الأوّل كضامن لوحدة الحركة ولإشعاعها".
وشدّد اصحاب البيان على مساندتهم لهيئة إعداد المؤتمر المقبل للحزب "مساندة تامّة" وحيوا تمسّكها بإنجازه، ودعوها إلى رفع العراقيل المتعدّدة والتعطيلات المتعمّدة لإعاقة مهامها.
كما دعوا الندائيين، في المركز والجهات، و"مناضلي وقيادات ومستشاري الحزب"، للتجنّد للدّفاع عن حزبهم وعن مؤتمرهم، مجددين أيضا تمسّكهم بوجوب تخلّى القيادة الحالية و"المنتهية صلاحيتها" عن تسيير دواليب حزب "نداء تونس".
وكانت اللجنة الوطنية لإعداد المؤتمر الانتخابي الأول لحركة "نداء تونس"، أعلنت يوم الاثنين الماضي، في بيان إعلامي، تمسكها بمهمتها للإعداد لهذا المؤتمر و"استماتتها في الدفاع عن هذه المهمة"، التي وصفتها "بالمهمة الوطنية"، رغم "الصعوبات".
وحمّلت اللجنة، في بيانها، كل الأطراف مسؤوليتها، وبالأساس القيادة الحالية لحركة نداء تونس، في كل ما سيحصل من نواقص لإعداد المؤتمر، ودعت كل الندائيين "للتعبئة الديمقراطية من أجل مؤتمرهم وحزبهم ووطنهم".
وكان القيادي بحزب نداء تونس وعضو لجنة إعداد المؤتمر، بوجمعة الرميلي، قد صرح نهاية الأسبوع الماضي لإحدى اليوميات التونسية، إن الاستعدادات للمؤتمر "تتقدم رغم الصعوبات" و أنه "من المنتظر تنظيم المؤتمر يوم 6 أفريل المقبل ما لم تحصل أية تطورات على المستوى الوطني أو على مستوى الحزب".
وبخصوص قرار مبادرة "لم الشمل"، أكد الرميلي أن "من مهام اللجنة وصلاحياتها إعداد المؤتمر فقط ولن تقبل بأية مهام أخرى غير ذلك"، مشيرا إلى أنه "لم يتم التشاور مع اللجنة حول هذه المبادرة حيث أنها لم تعلم بهذا القرار إلا بعد انتهاء اجتماعاتها وعن طريق وسائل الاعلام".
يذكر أن عددا من قيادات حزب نداء تونس تبنت مبادرة " لمّ شمل الندائيين"، ومقترح المكتب التنفيذي بتشكيل هيئة تسييرية جديدة تكلف بقيادة الحزب إلى حين انعقاد المؤتمر القادم وتكون تركيبتها مشتركة ومتوازنة بين الهيئتين التأسيسية والسياسية والمكتب التتنفيذي، ولا تتضمن أحدا من قيادة الحزب بهدف ضمان شفافية أشغال المؤتمر.
ويذكر أن الهيئة السياسية الحالية للحزب كان قررت تجميد عضوية عدد من قياديي الحزب، من بينهم رضا بلحاج ويوسف الشاهد، رئيس الحكومة الحالي.

.




السابق قوى الامن: ضبط 1013 مخالفة سرعة زائدة أمس
التالى أخبار اليمن اليوم : سياسي يمني شهير: محافظ اصلاحي يهدد السعودية باللجوء لقطر وما يحدث في تعز هو ذات المخطط الذي يستهدف المهرة وسقطرى وعدن